موقع الدكتور محمد صابر – استشاري أمراض القلب والقسطرة

علاج الحمى الروماتيزمية

علاج الحمى الروماتيزمية

تشكو من التهابات في الحلق وتورم في اللوزتين، ولديك صعوبة في القيام بالأنشطة اليومية لما تُعانيه من ألم في المفاصل إليك علاج الحمى الروماتيزمية بالتفصيل.

إذ تُعد الحمى الروماتيزمية للكبار أقل حدوثًا من الحمى الروماتيزمية للاطفال، وهي من أشهر الأمراض التي تُصيب الأطفال في عمر 5-15 عامًا خاصة الإناث وتؤثر على صمامات القلب على المدى البعيد.

ويصل معدل الإصابة بالحمى الروماتيزمية إلى 50 حالة لكل 100.000 طفل خاصةً في البلدان النامية التي تكثر بها الكثافة السكانية.

ما هو علاج الحمى الروماتيزمية؟

يتضمن علاج الحمى الروماتيزمية الوقاية من حدوث التهابات الحلق المتكررة وتناول الأدوية.

علاج الحمى الروماتيزمية بالدواء

إذا تأكد الطبيب من إصابتك بالحمى الروماتيزمية بوسائل التشخيص المختلفة كـ:

  • عمل مسحة من الحلق للتأكد من وجود البكتيريا.
  • اختبارات القلب (الموجات فوق الصوتية ورسم القلب).
  • تحاليل الدم ASOT التي تكشف عن البكتيريا ووجود الأجسام المضادة.

فيبدأ الطبيب في وصف الدواء والخطة العلاجية التي تضم حل جذري للمرض وليس تسكين للأعراض حسب:

  • الصحة العامة.
  • مدى انتشار المرض.
  • توقعات مخاطر المرض.
  • مدى قدرة المريض على تحمل الدواء.
1- الأسبرين

يُستخدم في علاج الحمى الروماتيزمية للبالغين ولا يُنصح بتناول الأطفال (أقل من 16) عامًا الأسبرين في حالة الحمى الروماتيزمية لأنها تكون سبب في حدوث متلازمة راي (تلف الكبد والدماغ) ولكن تُستخدم استثنائيًا في حالات روماتيزم المفاصل.

2- الكورتيزون

يُمكن أن تكون الحالة تستدعي استخدام الكورتيزون وحالة أخرى لا، ويُستخدم في حالات عدم استجابة المريض لمضادات الالتهابات العادية أو إذا كان يُعاني أمراض القلب مثل: بريدنيزون.

3- المضادات الحيوية

يصفها الطبيب للتخلص نهائيًا من البكتيريا العقدية مثل البنسيلين ويُمكن أن يصف الطبيب أكثر من مضاد حيوي لمنع تكرارها ويستمر علاج الحمى الروماتيزمية حوالي 5-10 سنوات حسب عمر الشخص وهل وصلت الإصابة للقلب أم لا ويأخذ المريض حقنة البنسلين كل أسبوعين أو ثلاثة تقريبًا حسب وصف الطبيب.

وتكون المضادات الحيوية طويلة المفعول ضرورية لمنع حدوث أمراض القلب، والتخلص من كل البكتيريا الموجودة لأنه إذا كان هناك جزء متبقي يعمل على تكرار الإصابة وزيادة خطر أمراض القلب والتي تكون أكثر ألمًا عن السابق.

4- مضادات الإلتهاب

تُوصف جانب المضادات الحيوية المستخدمة في علاج الحمى الروماتيزمية لتقليل الالتهابات ومسكن للآلام وتُقلل ارتفاع درجات الحرارة مثل: نابروكسين.

5- مضادات التشنج

تُعالج الحركات التي لا يُمكن السيطرة عليها مثل: ديباكين، كارباترول، ريسبردال.

تواصل مع احسن دكتور قلب في القاهرة

علاج الحمى الروماتيزمية طبيعيا

1- تناول غذاء صحي متكامل

يكون قليل في كمية الملح ولا يسبب ضرر للقلب مثل: الدهون المشبعة وتُستبدل بدهون غير مشبعة وزيت زيتون وأسماك.

ويُعد تناول فيتامين ج (C) وفيتامين د (D) أملًا جديدًا في صحة القلب، والبرتقال والفراولة مفيدان أيضًا للقلب كألياف غنية بالبوتاسيوم، وشرب عصير العنب فعال جدًا في حل مشكلات القلب وعلاج الحمى الروماتيزمية.

2- التمارين الرياضية

تعمل على زيادة النشاط وتُسهم في السيطرة على مرض السكر وارتفاع ضغط الدم وارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم.

كما أن زيادة الوزن والسمنة المفرطة تكون سببًا في زيادة حدوث أمراض القلب.

وإذا وصلت الحمى الروماتيزمية وتضاعفت خطورتها للقلب مسببة انسداد الشريان التاجي، وعدم انتظام في ضربات القلب وارتجاع الصمام المترالي يتطلب ذلك استشارة الطبيب المتخصص والمساعدة في تقديم الرعاية الطبية.

كما أن الأطباء تنصح المريض الالتزام بالراحة في الفراش وتكون الراحة مهمة في حالة وجود التهابات بالقلب ثم بعد أن يُشفى يعود تدريجيًا لممارسة الأنشطة الحياتية.

يمكنك ايضا القراءة عن : علاج انسداد الشريان التاجي بدون جراحة

علاج الحمى الروماتيزمية عند الاطفال بالاعشاب

تُعد الأعشاب آمنة علي الأطفال ولكن لابد من استشارة الطبيب إذ تُسهم في علاج الحمى الروماتيزمية.

1- عشبة الإشنسا

تحتوي هذه العشبة على مادة إشنساين التي تُوقف انتشار البكتيريا إلى الخلايا السليمة وأيضًا تُستخدم في علاج الحمى الروماتيزمية والتخفيف من آلام الجسم والتهابات الحلق والصداع وتُقلل من تورم اللوزتين وأيضًا عشبة القنفذية مفيدة في علاج الحمى الروماتيزمية.

2- عرق السوس

يتشابه عرق السوس مع دواء الأسبرين ويُقلل من آلام التهاب الحلق ومضاد للبكتيريا والفيروسات.

3- خل التفاح

إذ يُعد مشروب خل التفاح سهل في علاج الحمى الروماتيزمية لاحتوائه على مركبات قوية تقتل البكتيريا الخطرة وتُساعد في نمو البكتيريا النافعة ويُعد واحد من المضادات الحيوية الطبيعية.

4- زيت النعناع

يحتوي زيت النعناع على المنثول الذي يُقلل إلتهابات الحلق ويُستخدم بوضع 1-2 قطرة من الزيت على الماء أو على معجون الأسنان للتخلص من البكتيريا، ويُمكن استخدامه كدهان موضعي على الحلق.

5- الزعتر

هو واحد من العلاجات المنزلية للحمى الروماتيزمية لأنه يُقاوم نشاط البكتيريا ويُستخدم زيت الزعتر في غسول الفم بإضافة قطرتين إلى الماء ثم الغرغرة.

4- شاي البابونج

يعمل على تقوية جهاز المناعة ويحتوي على مضادات الأكسدة التي تُقلل الألم والاحتقان والتورم والاحمرار وبالتالي تُسهم في علاج الحمى الروماتيزمية.

5- العسل

أوضحت الدراسات فاعلية العسل في علاج الحمى الروماتيزمية لأنه يعمل على محاربة البكتيريا المقاومة للمضادات الحيوية التي تُسبب أمراض عديدة وتهدد الحياة.

6- نبات البلسان

له فعالية في الحماية من أعراض الجهاز التنفسي ويُستخدم على شكل مكملات أو شاى البلسان أو مسحوق تحت اللسان.

7- زيت الليمون

أظهرت الأبحاث دور زيت الليمون في تطهير الجسم من السموم ومقاومته القوية للبكتيريا لذا يُسهم في علاج الحمى الروماتيزمية.

8- الغرغرة بماء الملح

تُعد من الحلول السريعة لتخفيف ألم الحلق لحين زيارة الطبيب .

يمكنك ايضا القراءة عن : اعراض الحمى الروماتيزمية عند الاطفال


للحجز او الاستفسار اتصل الان

علاج الحمى الروماتيزمية بالجراحة

إذا حدث إهمال في معالجة  الحمى الروماتيزمية وأثرت الحمى الروماتيزمية على صمامات القلب مسببة ضيقًا بها أو ارتجاع في الصمامات أو قصور في الشرايين التاجية فإن الجراحة هي الحل الأمثل.

علاج قصور الشريان التاجي بتوسيع الشرايين بالقسطرة والبالون أو تركيب الدعامات أو ترقيع الشرايين التاجية. بينما علاج ارتجاع الصمام المترالي باستخدام إصلاح الصمام أو استبدال الصمام المترالي بصمام صناعي مصنوع من النسيج.

كيفية الوقاية من الحمى الروماتيزمية ؟

تنتج الحمى الروماتيزمية من الإصابة بالبكتريا العقدية أو ما تسمى الميكروب السبحي وعندما يُهمل الأشخاص في العلاج ويتطور الأمر ليُصبح هذا الشخص مريض بأمراض روماتيزم القلب فالوقاية والاهتمام في الأول خير من العلاج ويمنع حدوث الحمى الروماتيزمية ولا تضطر إلى استعمال البنسلين في علاج الحمى الروماتيزمية.

وتُعد النظافة الشخصية من أفضل طرق الوقاية من البكتيريا العقدية والبكتيريا عامةً وتتمثل في:

  • غسل اليدين جيدًا بالماء والصابون.
  • استعمال المناديل الورقية عند العطس أو الكحة ثم إلقائه في المهملات وغسل اليدين جيدًا.
  • عند عدم وجود المناديل وتريد أن تعطس أو تكح فاستعمال الكوع هو أفضل حل لمنع انتشار الرذاذ وليس كف اليد.

وعند شعور الطفل أو أي شخص بـ:

  • طفح جلدي.
  • فقدان في الشهية.
  • صداع في الرأس.
  • ورم في اللوزتين.
  • ارتفاع في درجة الحرارة
  • التهاب في الحلق مستمر لأكثر من ثلاثة أيام.

لا تنتظر كثيرًا وتوجه للطبيب أو المستشفي لتناول دواء وقائي لعلاج الحمى الروماتيزمية ويقضي على البكتيريا العقدية غالبًا مضاد حيوي لمدة لا تقل عن أسبوع تقريبًا ولابد من أخذ الجرعة كاملة دون إهمال


للحجز او الاستفسار اتصل الان

أسباب الحمى الروماتيزمية

السبب الرئيسي للإصابة بالحمى الروماتيزمية هو:

1- البكتيريا العقدية أو الميكروب السبحي

هذا الميكروب الصغير يحتوي على بروتين مشابه للبروتينات الموجودة في بعض أنسجة الجسم مثل: عضلة القلب والمفاصل والجلد والجهاز العصبي والمخ.

فيعمل الجهاز المناعي على محاولة التخلص من هذا الجسم الغريب لكنه يستهدف عضلة القلب والمفاصل والأنسجة الأخرى بدلًا من الميكروب ولا يتخلص منه نهائيًا مسببًا الحمى الروماتيزمية.

يمكنك ايضا القراءة عن علاج ضعف عضلة القلب

2- العوامل الوراثية

تزيد العوامل الوراثية من خطر حدوث الحمى الروماتيزمية وإذا كان أحد أفراد الأسرى لديه تاريخ مرضي بالحمى الروماتيزمية فتكون إحتمالية الإصابة أعلى لذا يجب استخدام علاج الحمى الروماتيزمية الوقائي عند الشعور بأي عرض في الحلق أو المفاصل.

أعراض الحمى الروماتيزمية

أعراض الحمى الروماتزمية على مناطق الجسم المختلفة
أعراض الحمى الروماتزمية على مناطق الجسم المختلفة

تأتي أعراض الحمى الروماتيزمية بعد التهاب الحلق المتكرر وإهمال علاجه.
تبدأ الأعراض بالتهاب في الحلق وتشمل أعراضه:

  • صداع.
  • غثيان وقئ.
  • طفح جلدي.
  • إلتهاب الحلق.
  • مشكلة في البلع.
  • تورم في اللوزتين.
  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • ورم في الغدد الليمفاوية.

بعد مرور حوالي أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع تتطور الأعراض نتيجة إهمال علاج الحمى الروماتيزمية وقد يُعاني بعض الأشخاص بعرض واحد أو أكثر من أعراض الحمى الروماتيزمية.

  • حركات لا يُمكن السيطرة عليها

تحدث هذه الحركات في البنات أكثر من الأولاد (متلازمة الرقص) وهي حركات مثل: خلل في التوازن، صعوبة التحكم في حركات اليد، وتقلب في المزاج، الرجفة وعدم السيطرة على الأعصاب وتتطلب علاج الحمى الروماتيزمية في الحال.

  • التهاب في عضلة القلب

ويكون على شكل ضيق في التنفس أو تعب أو ألم في الصدر وسرعة في ضربات القلب.

  • التهاب في المفاصل

ويتمثل هذا الالتهاب على شكل ورم متنقل في المفاصل وآلام حادة خاصةً مفاصل الركبتين والكاحلين والمرفقين.

  • طفح جلدي

وهو ظهور بقع حمراء وتكون في حالة واحدة من 10 حالات.
إن وُجد واحد من هذه الأعراض التي تحدث بعد فترة من الإصابة مع عرضين أو أكثر من التهابات الحلق فإنه يؤكد الإصابة بالحمى الروماتيزمية .

يمكنك ايضا القراءة عن : أعراض الروماتيزم في القلب


للحجز او الاستفسار اتصل الان

الخلاصة

علاج الحمى الروماتيزمية يصفه الطبيب بناءً على:

  • الصحة العامة.
  • مدى انتشار المرض.
  • توقعات مخاطر المرض.
  • مدى قدرة المريض على تحمل الدواء.

ومن أهم الأدوية المستخدمة في علاج الحمى : حقن البنسلين طويل المفعول مع المتابعة الطبية ودواء الكورتيزون ليس ضروريًا أن يتناول الجميع الكورتيزون هناك حالات لا تتطلبه.

علاج الحمى الروماتيزمية طبيعيا:

يدور حول الوجبات الغذائية الصحية الخالية من الدهون وبها كميات كبيرة من فيتامين سي و فيتامين د وممارسة التمارين الرياضية (لأن زيادة الوزن تزيد من أمراض القلب) والسيطرة على مرض السكر وارتفاع ضغط الدم وارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم.

علاج الحمى الروماتيزمية عند الأطفال بالاعشاب:

عشب الإشنسا وشاي البابونج وعرق السوس وزيت الزعتر وزيت الليمون وخل التفاح جميعهم يُسهم في علاج الحمى الروماتيزمية من تقليل ألم المفاصل والالتهابات والتخلص من البكتيريا العقدية في الحلق.

عندما تُصيب البكتيريا العقدية القلب مسببة قصور في الشريان التاجي و ارتجاع الصمام المترالي يلجأ الطبيب إلى التدخل الجراحي لعلاج الحمى الروماتيزمية بتوسيع الشرايين أو استخدام القسطرة والدعامات.

ويكمن السبب الرئيسي للإصابة بالحمى الروماتيزمية هو الميكروب السبحي غير المعالج صحيحًا أو أُهمل في علاجه.
وتتميز أعراض الحمى الروماتيزمية بوجود ألم حاد في المفاصل وتورم متنقل بين المفاصل وطفح جلدي جانب أعراض التهابات الحلق.

يمكنك ايضا القراءة عن : هل مرض ارتجاع الصمام الميترالي خطير؟


للحجز او الاستفسار اتصل الان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Call Now Button