موقع الدكتور محمد صابر – استشاري أمراض القلب والقسطرة

الفرق-بين-الروماتيزم-والحمى-الروماتيزمية

تعرف على الفرق بين الروماتيزم والحمى الروماتيزمية

يعتقد كثير من الناس أن الروماتيزم والحمى الروماتيزمية اسما واحدا لنفس المرض، لكن الحقيقة أنه هناك فرق بين مرض الروماتيزم ومرض الحمى الروماتيزمية، لذلك سوف نتناول في هذا المقال الفرق بين الروماتيزم والحمى الروماتيزمية .

الفرق بين الروماتيزم والحمى الروماتيزمية

هناك اختلافات كثيرة بين الروماتيزم والحمى الروماتيزمية، ويتمثل الفرق بين الروماتيزم والحمى الروماتيزمية في الآتي:

1-طبيعة كل منهما

تختلف طبيعة مرض الروماتيزم عن الحمى الروماتيزمية، حيث يحدث الروماتيزم نتيجة التهابات في مفاصل الجسم، بينما تحدث الحمى الروماتيزمية نتيجة لخلل في جهاز المناعة خاصة بعد الإصابة بالميكروب السحائي في اللوزتين، يعمل هذا الخلل على إنتاج أجسام مضادة تهاجم المفاصل وعضلة القلب.

2-الأعراض

يتمثل الفرق بين الروماتيزم والحمى الروماتيزمية من حيث الأعراض، حيث تشتمل أعراض الروماتيزم على التالي:

  • ألم في المفاصل.
  • تخشب المفاصل.
  • التورم.
  • صعوبة حركة المفصل.
  • ظهور نتوءات عظمية.

الجزء الثاني من الفرق بين الروماتيزم والحمى الروماتيزمية يتمثل في أعراض الحمى الروماتيزمية وهي كالتالي:

  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • الضعف العام والإرهاق.
  • التهابات في المفاصل.
  • التهابات في عضلة القلب.
  • زيادة ضربات القلب.
  • صعوبة في التنفس.
  • ألم في الصدر.
  • ظهور طفح جلدي.
  • ظهور عقيدات تحت الجلد.
  • اضطرابات في الجهاز العصبي مثل مرض الرقص(chorea).

3-الأعضاء المصابة في كلا المرضين

الفرق بين الروماتيزم والحمى الروماتيزمية أن الروماتيزم يصيب المفاصل بشكل كبير ويصيب المفاصل صغيرة الحجم مثل مفاصل اليد.
بينما تصيب الحمى الروماتيزمية المفاصل الكبيرة والجلد والجهاز العصبي والقلب، ويمكن أن تصيب عضلة القلب فقط أو الصمامات فقط، أو جميع أجزاء القلب معا.

4-الفئة العمرية الأكثر إصابة

يعد الفرق بين الروماتيزم والحمى الروماتيزمية من حيث الفئة واضحا، حيث يحدث الروماتيزم عادة بين الفئة العمرية الأكبر من الثلاثين.
بينما تصيب الحمى الروماتيزمية الفئة العمرية الأصغر وخاصة في الأطفال من سن ٥-١٥ سنة، وتظهر الأعراض بعد حوالي ٢-٤ أسابيع من الإصابة البكتيرية في اللوزتين أو الحلق.

5-طرق التشخيص

لابد من اتباع الطرق العلمية والتوصيات العالمية للوصول إلى التشخيص الصحيح لكل منهما.
حيث يتم تشخيص الروماتيزم عن طريق التالي:

  • الأعراض التي يشكو منها المريض.
  • الفحص الإكلينيكي.
  • صورة دم كاملة.
  • تحليل معاملات الالتهابات (ESR،CRP).

لكن هناك مواصفات يجب أن تتوافر في المريض لكي يتم تشخيصه بالحمى الروماتيزمية على حسب الفرق بين الروماتيزم والحمى الروماتيزمية وصفها العالم جون كالتالي:

  • أعراض أساسية كبيرة وهي:
  • التهاب عضلة القلب.
  • التهاب المفاصل.
  • الطفح الجلدي.
  • مرضchorea.
  • عقد تحت الجلد.

أعراض صغيرة وهي:

  • ارتفاع حرارة الجسم.
  • ألم في المفاصل.
  • ارتفاع معاملات الالتهابات(ESR،CRP).
  • تغيرات في رسم القلب.

ولكي يتم تشخيص الحمى الروماتيزمية وفقا لقاعدة جون لابد من أن يتوافر في المريض اثنين من الأعراض الأساسية السابقة مع تاريخ مرضي قريب للإصابة اللوزتين البكتيرية، أو عرض أساسي وأثنين على الأقل من الأعراض الصغيرة مع وجود دليل إصابة بكتيرية.

يمكنك ايضا القراءة عن : أعراض الروماتيزم في القلب

الفرق بين الروماتيزم والحمى الروماتيزمية من حيث العلاج

يعتمد علاج الروماتيزم بشكل كبير على المسكنات والأدوية مضادة الالتهابات. بينما علاج الحمى الروماتيزمية يعتمد على المضادات الحيوية مثل البنسلين، ويحدد الطبيب المدة اللازمة للعلاج بالبنسلين والتي تختلف من مريض إلى آخر كالتالي:

  • يستخدم البنسلين إلى عشر سنوات بعد آخر ظهور الأعراض في حالة وجود التهابات عضلة القلب مع إصابة الصمامات أو إلى سن الأربعين.
  • يستخدم البنسلين لمدة١٠ سنوات من آخر ظهور الأعراض في حالة إصابة عضلة القلب دون الصمامات، أو إلى سن ٢٠ سنة.
  • يستخدم البنسلين لمدة ٥سنوات من آخر ظهور أعراض في حالة عدم وجود إصابة القلب.

وفي حالة وجود حساسية ضد مادة البنسلين يمكن استخدام مضاد حيوي آخر مثل الاريثروميسين.
ويمكن استخدام الكورتيزون في حالات الحمى الروماتيزمية الشديدة.

كيف تختار دكتور لعلاج الحمى الروماتيزمية؟

بعدما عرفت الفرق بين الروماتيزم والحمى الروماتيزمية فعليك بالبحث عن طبيب قلب جيد تثق به وبخبرته في متابعة الحالة، وإذا كنت تبحث عن افضل دكتور قلب في مصر فإن الدكتور محمد صابر هو من أفضل استشاريين القلب والأوعية الدموية كما أنه ذو خبرة علمية كبيرة في علاج حالات الحمى الروماتيزمية وجميع أمراض القلب والأوعية الدموية.

كيفية الوقاية من الروماتيزم والحمى الروماتيزمية

هناك فرق كبير بين الروماتيزم والحمى الروماتيزمية، حيث تختلف الأعراض وطرق التشخيص والعلاج في كلا المرضين وكذلك تختلف طرق الوقاية منهما. ومن ضمن أهم طرق الوقاية من الروماتيزم والحمى الروماتيزمية:

1- طرق الوقاية من الحمى الروماتيزمية

يمكنك الوقاية من الحمى الروماتيزمية بعدما عرفت الفرق بين الروماتيزم والحمى الروماتيزمية من خلال اتباع التعليمات الآتية:

  • عدم إهمال علاج الإصابة بالأنواع الأخرى من الحمى واستخدام المضادات الحيوية المناسبة لكل نوع.
  • الذهاب للطبيب على الفور عند ظهور بعض الأعراض الواضحة التي قد تدل على احتمال الإصابة بالحمى مثل ارتفاع درجة حرار الجسم بشكل كبير والتهاب الحلق تورم الحلق بسبب تورم الغدد الليمفاوية الموجودة الموجودة في الحلق وغيرها من الأعراض الأخرى التي قد تسبب الحمى.
  • محاولة الاهتمام بالنظافة الشخصية وغسل الأيدي بانتظام خاصة قبل الأكل.
  • استخدام المضادات الحيوية الوقائية خاصة للأشخاص الذين عانوا من الحمى الروماتيزمية من قبل.
  • تجنب الاقتراب من مرضى الحمى الروماتيزمية أو ملامسته بشكل مباشر.
  • عدم استخدام الأدوات الشخصية للمريض.
  • غسل الخضراوات والفاكهة جيدًا قبل الأكل.
  • التأكد من نظافة المياه الخاصة بالشرب.
  • الحرص على تغطية الفم والأنف عند السعال.

2- طرق الوقاية من الروماتيزم

هناك بعض الطرق التي قد تساعد في الوقاية من الإصابة بالروماتيزم مثل:

  • الإقلاع عن عادة التدخين.
  • الابتعاد عن شرب المشروبات الكحولية.
  • الحرص على اتباع نظام غذائي متوازن.
  • الحرص على تناول الأطعمة والمكملات الغذائية التي تحتوي على الكالسيوم وفيتامين (د).
  • الحرص على ممارسة التمارين الرياضية بانتظام.
  • التخلص من السمنة ومحاولة الوصول إلى وزن صحي.
  • التقليل من شرب المشروبات التي تحتوي على الكافيين.
  • الحرص على الذهاب للطبيب على الفور عند الشعور بأي من الأعراض السابق ذكرها، وذلك لأن التشخيص المبكر للمرض يساعد في تحسن المريض بشكل سريع.

الخلاصة

يأتي الفرق بين الروماتيزم والحمى الروماتيزمية في طبيعة كلا المرضين والأعراض حيث تظهر أعراض الروماتيزم في المفاصل بشكل كبير، بينما تظهر أعراض الحمى الروماتيزمية في التهابات المفاصل والقلب والطفح الجلدي و العقيدات تحت الجلد.
ويمكن تشخيص الروماتيزم بتحاليل الدم بينما لا يتم تشخيص الحمى الروماتيزمية الإ طبقا لقواعد جون.
ويتم علاج الروماتيزم من خلال المسكنات ومضادات الالتهابات لكن يعتمد علاج الحمى الروماتيزمية على المضادات الحيوية مثل البنسيلين.
والدكتور محمد صابر استشارى القلب والاوعية الدموية واحد من أفضل دكاترة القلب في مصر.

د. محمد صابر حافظ الكردي

استشاري القلب والقسطرة العلاجية بمستشفيات هليوبلس و شفا.
دكتوراه أمراض القلب والأوعية الدموية – كلية الطب – جامعة عين شمس.

دكتور محمد صابر

المصادر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Call Now Button